د. النحال: مركز الطب الشرعي في الجنوب سيساهم في خدمة شعبنا وتحقيق العدالة وترسيخ الأمن

2017-10-18

في افتتاح مركز الطب الشرعي جنوب القطاع

غزة- وزارة العدل

قال وكيل وزارة العدل المستشار د. محمد النحال أن افتتاح فرع لمركز الطب الشرعي بجنوب القطاع يأتي لخدمة المواطنين في محافظات الجنوب والوسطى، وخفض الوقت والجهد والتخفيف عنهم عبء نقل الوفيات إلى مدينة غزة. 

جاء ذلك خلال كلمته التي ألقاها في حفل افتتاح مبنى المركز في مجمع ناصر الطبي بمحافظة خانيونس،حيث أكد أن التعاون في إنشاء هذا المركز من قبل العديد من الجهات والمتبرعين من أهل المدينة ورجالها وعوائلها يؤكد أن الحصار لا يُعجز الإرادة الفلسطينية عن التطور والمثابرة، وليؤكد أن كافة المؤسسات الفلسطينية تضع نصب أعينها خدمة المواطن الفلسطيني وإحقاق العدالة واحترام كيان المواطن الفلسطيني في حياته وبعد مماته.

وثمن النحال دور القائمين على إنشاء المركز ومن بينهم وزارتي العدل والصحة ووجهاء العائلات بمحافظة خانيونس وهيئة الزكاة ورجال الأعمال المساهمين، مؤكداً على أن إنشاء المركز يقدم - إلى جانب خدمة غسل المتوفين وتكريمهم - خدمة الطب الشرعي ذات المفهوم الأوسع من خلال الفحص، ليس فقط للوفيات، بل أيضا للحالات ذات الشبه الجنائية، وهذا يرسخ العدالة ويساهم في تعزيز الأمن والأمان في المجتمع الفلسطيني.

وبدوره ثمن وكيل وزارة الصحة د. يوسف أبو الريش الجهود التي بذلت من كافة الجهات لافتتاح مركز للطب الشرعي ومغسلة وثلاجات حفظ الموتى، مشدداَ على ضرورة تكرار هذا النموذج في محافظات القطاع كافة للتسهيل على المواطنين وتقليل تكلفة نقل موتاهم إلى مركز الطب الشرعي بمشفى الشفاء بغزة.

ودعا أبو الريش لتجنيب القطاع الصحي أي خلافات سياسية وللإسراع في تحقيق المصالحة الفلسطينية والتعامل مع القطاع الصحي بخصوصية مشيراً إلى أن معاناة الناس لا تحتمل التأخير، وفق قوله.