بحضور مستشارين حقوقيين: العدل تناقش متطلبات خطة التنمية للأعوام 2022حتى 2024

غزة- وزارة العدل

ناقشت وزارة العدل في ورشة عمل هامة متطلبات خطة التنمية للأعوام 2022حتى 2024 بحضور مستشارين حقوقيين وذلك وفق معايير نقاط والقوة والضعف والفرص والتهديدات باستخدام برنامج التحليل الرباعي " SWOT".

ورحب وكيل الوزارة المستشار د. محمد النحال بالحضور مشيراً إلى أن الخطة التي وضعتها الوزارة هي خطة طموحة باعتبار الوزارة هي عنوان العدالة ومعنية بشكل كامل بتوسيع دائرة النقاش والتفكير واستقراء الآراء بالمجتمع وممثلي المجتمع بهدف تنقيح خطتها وعملها داخل المجتمع الفلسطيني.

فيما قال مدير عام وحدة تطوير الأداء المؤسسي د. فهد زيادة أن الخطة تم وضعها وفق عدة معايير وأهداف تنسجم مع الاحتياجات والإمكانيات المتاحة.

وقال م. أحمد حمدية من الوحدة أن الخطة اعتمدت على عاملين مهمين هما مدى ارتباطها بأهداف الوزارة وثانياً انسجامها مع ما أشارت له الأمانة العامة لمجلس الوزراء، واستهل اللقاء بعرض دراسة تحليل البيئة الداخلية والخارجية للوزارة والتي انبثق عنها ستة بنود منها أداء الوزارة، الموارد البشرية، الهيكل التنظيمي وغيرها.

بدوره ثمن كل من أ. سلامة بسيسو نقيب نقابة المحامين السابق وجميل سرحان إلى تثمين المشاركة التي دعت لها وزارة العدل، مشيرين إلى أن هذه المؤسسات تنظر بإيجابية لمشاركة الوزارات في اجتماعاتها الخاصة ومناقشة خططها والتي تدلل على حالات المشاركة والاستماع للرأي والرأي الآخر وإلى ضرورة تفعيل العلاقة بين الوزارة ومؤسسات المجتمع.

وشدد أ. سرحان على ضرورة الأخذ بعين الاعتبار عدد من النقاط منها أجندة السياسات الفلسطينية، أهداف التنمية المستدامة2020- 2030 وثالثاً الاتفاقيات التي وقعت عليها دولة فلسطين.

فيما قالت م. إيناس الرنتيسي مدير عام سابق وحدة تطوير الأداء المؤسسي بوزارة العدل أن الخطة أخذت بعين الاعتبار البنود الثلاثة التي أشار لها المستشار جميل سرحان، منوهة إلى ضرورة تفصيل الأداء إلى كمي ونوعي وفصل البيئة المكانية عن البيئة الداخلية للوزارة.

يذكر أن وكيل الوزارة قام بتشكيل لجنة داخلية من الوزارة لجنة إعداد الخطة التشغيلية لوزارة العدل للعام 2022 برئاسة د. فهد زيادة وتهدف لتقييم مستوى الإنجاز في ضوء الخطة التشغيلية لعام 2021 وإعداد الخطة التشغيلية للوزارة للعام 2022 في ضوء الخطة الاستراتيجية ومراعاة المهام والاختصاصات والأهداف العامة والتركيز على مشاريع محددة لإنجازها مع مراعاة الإمكانات المتاحة وتحديد الأولويات.