العدل تبدأ بإعداد تطبيق محوسب شامل وموحد لإدارة المحاكم النظامية

وزارة العدل- العلاقات العامة والإعلام

تعكف وزارة العدل على إعداد برنامج إلكتروني موحد خاص بإدارة المحاكم النظامية في قطاع غزة، ويأتي ذلك بتوجيهات من وكيل وزارة العدل المستشارد. محمد النحال الذي شدد على أن غزة ستتحدى أي ظروف تمنع تقدمها وتطورها  لاسيما في المجال الخدماتي للمواطنين من خلال الوزارة والمؤسسات العدلية الأخرى.

وبدأت وزارة العدل بخطواتها الأولى في جمع البيانات داخل المحاكم وتفرعاتها من خلال فريق برمجي يتكون من مبرمجي الوزارة وبالتعاون مع المبرمجين في المحاكم والنيابة العامة.

وحسب القائم بأعمال مدير عام الإدارة العامة للحاسوب وتكنولوجيا المعلومات بالوزارة محيي الدين الأسطل فقد أكدأن البرنامج ذو أهمية بالغة كالتخفيف على المواطن، وإنجاز المهمات بشكل أكثر سهولة وسرعة، وتلافي الأخطاء التي يسببها العمل الورقي مثل فقدان الملفات أو تراكمها وأرشفة الملفات لتسهيل الرجوع إليها وقت الحاجة.

وأوضح مدير دائرة الحاسوب بالوزارة م. محمد طلعت مشتهى ان البرنامج سيمر بمراحل عدة وهي: تحليل النظام، وبرمجة وتنفيذ النظام ثم مرحلة اختباره ومن ثم تعميمه على المحاكم بشكل تدريجي.

ويجري العمل حالياً على عقد ورش عمل وزيارات ميدانية وفردية بهدف التحليل، مشيراً إلى ان البرنامج هو برنامج وطني ضخم يمكن المحاكم من التواصل الإلكتروني فيما بينها بشكل مباشر وسلس.

ويرأس الفريق البرمجي م. محمد طلعت مشتهى، ويقوم على إعداد البرنامج المبرمجات إيمان الشرفا، وسمر سالم، ومي صيام من وزارة العدل وبمساعدة آخرين من النيابة والمحاكم.